شبهات حول القران الكريم.

* أنواع الخطأ الأكثر انتشاراً هي:

أ. إطلاق الدَّعاوى دون أدلة ثبتها (الأول).

مثال ذلك: الادعاء بأن النبي صلى الله عليه وسلم أخذ القرآن من ورقة بن نوفل.

ب. بناء النتائج على أدلة لم تُفهَم على وجهها الصحيح (الثالث).

 مثال ذلك: ادعاء التناقض بين كثير من الآيات القرآنية التي لم تُفهَم على وجهها الصحيح كالآيات التي تذكر عدد أيام خلق السماوات والأرض.

ج. انتفاء التلازم بين الدليل والمدلول (السابع).

مثال ذلك: وجودُ التَّشَابُه بين بعض القصص القرآنية وبين شيء مما في كتب اليهود والنصارى، وهو لا يستلزم الاقتباس والنقل، إذ يُمكن -عقلاً- أن يكون بسبب وِحدة المصدر الذي هو الوحي الإلهي- لا بسبب النقل والاقتباس، هذا من جهة الإمكان العقلي، وأما من جهة الإثبات الواقعي فكل دلائل النبوة تؤكده.

د. عدم اعتبار الأدلة المعارضة الراجحة (الثامن).

وذلك بالإعراض عن البراهين الكثيرة الـمُـثبتة لصحة القرآن.


هل كان المقال مفيداً؟

انقر على النجوم للتقييم

تقييم متوسط 0 / 5. عدد الأصوات 0







مشاركة عبر البريد الإلكتروني